site-banner
center-position1
center-left-menu
center-right-menu

    هيئة الشارقة للمتاحف تصدر ثلاثة كتب جديدة ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب

    تاريخ النشر : 05 نوفمبر 2017
    هيئة الشارقة للمتاحف تصدر ثلاثة كتب جديدة ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب هيئة الشارقة للمتاحف تصدر ثلاثة كتب جديدة ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب
    تقدم هيئة الشارقة للمتاحف ثلاثة كتب جديدة، وذلك ضمن فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب لهذا العام.
     
    ويركز كتابان من هذه الكتب الجديدة على العملات والنقود في العالم العربي، وهما: "المسكوكات الاسلامية من متحف الشارقة للحضارة الاسلامية: الجزء الأول"، و"تاريخ العملة في مليحة"، ويتوفر هذان الكتابان للقراء خلال الحدث السنوي المنتظر والذي يشهد هذا العام الدورة 36 منه.
     
    ويتناول كتاب "تاريخ العملة في مليحة" تاريخ ظهور العملات وضربها واستخدامها في مليحة ضمن مدينة الشارقة، والتي اكتشفت فيها آثار مجتمع من فترة ما قبل الإسلام، إضافة إلى الجذور التاريخية لتطور العملات في العالم وانتشارها بعد ذلك لتحل محل مقايضة السلع، والتي كانت الوسيلة المعتمدة للتبادل التجاري.
     
    ويستعرض الكتاب تفاصيل دخول العملات الى الجزيرة العربية وبدء مراكز التجارة في شرق الجزيرة العربية بإصدار العملة، ثم بدء مليحة بإصدار عملة تقليدًا لعملة الإسكندر المقدوني. ويتناول الكتاب بالتفصيل أهم الرموز والتصاوير الخاصة بعملة مليحة ودلالاتها.
     
    أما بالنسبة لكتاب "المسكوكات الاسلامية من متحف الشارقة للحضارة الاسلامية: الجزء الأول"، فيقدم لنا معلومات موسعة وشاملة عن المسكوكات والنقود في العالم الإسلامي والعربي. ويستعرض الكتاب ثلاثة آلاف عملة تقريبًا من الفلس النحاسية والدراهم الفضية والدنانير الذهبية، والتي بدأ استخدامها منذ صدر الإسلام.
     
    أما الكتاب الثالث الذي سيتم إصداره في معرض الشارقة للكتاب، فهو: "علامات فارقة: ثريا البقصمي".
    وتزامنًا مع إطلاق النسخة التاسعة من سلسلة علامات فارقة، فإن هذا الكتاب الأخير يسلط الضوء على أعمال الكاتبة والفنانة التشكيلية الرائدة ثريا البقصمي. وتتضمن المجموعة المعروضة أكثر من 200 عمل فني وملصق ولوحة تعود بالتاريخ إلى ستينيات القرن الماضي.
     
    وتنقلنا أعمال الفنانة إلى مراحل تاريخية بالغة الأهمية، ابتداءً من مرحلة التجدد والحداثة في منطقة الخليج، وفترة الثمانينيات الحافلة بالأحداث، والغزو العراقي للكويت عام 1990. كما يبرز طابع الحياة وسط هذا الصراع، والتجربة المريرة التي عاشتها ثريا، وما كان لها من أثر عميق على نتاجها الإبداعي.
     
    وفي تصريح لها، قالت سعادة منال عطايا، مدير عام هيئة الشارقة للمتاحف: "تفخر هيئة الشارقة للمتاحف بالإعلان عن إصدار ثلاثة كتب جديدة خلال معرض الشارقة الدولي للكتاب. ونحن نسعى في كل عام للمشاركة ضمن فعاليات هذا الحدث الدولي، والذي يعد واحدًا من أهم الفعاليات الثقافية والأدبية على مستوى العالم".


    وأضافت: "تعكس هذه المنشورات الجديدة الأهداف التي تسعى لتحقيقها هيئة الشارقة للمتاحف، والتي تتمثل بنشر العلم والمعرفة بين الجميع من الطلاب والباحثين والمهتمين بالثقافة، ومشاركة الكنوز التي تزخر بها منطقتنا عبر الماضي والحاضر مع أفراد المجتمع".
     
    وأردفت: " نحن على ثقة أن إصدار هذه الكتب ذات المواضيع المتنوعة، سيساهم في إلهام الآخرين ويحثهم على معرفة المزيد عن ثقافتنا في المنطقة، ويطلعهم على الأعمال المذهلة التي أبدعها الفنانون التشكيليون في المنطقة العربية والعالم".
     
    تقام فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب في مركز إكسبو الشارقة من 1 إلى 11 نوفمبر.
     
    ويخصص لهيئة الشارقة للمتاحف جناح في الصالة 5: القسم العربي، المقصورة رقم 10. وسيكون الجناح مفتوحًا يوميًا من 10 صباحًا إلى 10 مساءً ما عدا أيام الخميس، حيث سيكون مفتوحًا من 10 صباحًا إلى 11 مساءً، وأيام الجمعة التي يفتح فيها من 4 عصرًا إلى 11 مساءً.